Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
سياسة واقتصاد

الغرفة التجارية في بني سويف علي صفيح ساخن الاتهامات تحاصر المجلس السابق

أطلق المهندس أسامة علي عبد الموجود نائب رئيس الغرفة التجارية الأسبق ببني سويف تساؤلات مشروعة حول توقف العديد من الخدمات المقدمة للتجار أعضاء الغرفة وهو ما أدي الي ركود غير عادي وحالة من الغليان للمطالبة بدم جديد في الانتخابات القادمة واختيار من يستطيع تلبية رغبات التجار ويتواصل معهم لحل مشاكل الغرفة، خاصة وانه قبل رحيلة عن الغرفة عقب الانتخابات السابقة كان قد توصل إلي أتفاق وتوقيع بروتوكول مع مستشفى بني سويف العسكري لتقديم خدمات طبية بتخفيضات متميزة لأعضاء الغرفة وللأسف توقفت الخدمة دون إيجاد البديل.

وأضاف أنه في إطار الاهتمام بأسر التجار وأعضاء الغرفة كنا قد توصلنا إلى أتفاق مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة للحصول على قطعة أرض 2250 متر مربع لإنشاء نادي اجتماعي لأعضاء الغرفة تم تخصيص الأرض ودخلنا في مفاوضات لتخفيض سعر التخصيص ولكن المفاوضات توقفت بعد عدم التوفيق في الانتخابات السابقة وأهمال المجلس الموضوع مما أدي إلى الغاء التخصيص وضياع فرصة ذهبية على أعضاء الغرفة. واستكمل أن هذه المحاور كان من المهم بل الأهم استكمالها، فقد رحلنا عن المجلس بعد أن تم ربط ودائع بحوالي 9 مليون جنية في البنوك لصالح الغرفة بخلاف الحساب الجاري بفوائد 15.5% وبعضها 16.25 %واليوم وبعد مرور كل هذه الفترة نجد أن المبالغ المربوطة الموجودة هي فقط ما تركناه بفوائده دون تنمية لموارد الغرفة والتي هي من المفروض تخدم كل تجار محافظة بني سويف.

وطالب المهندس أسامة الحوتي الجهات الرقابية بمراجعة المخالفات الموجودة والمرصودة من الجهاز المركزي للمحاسبات في الميزانيات وأيضا مراجعة بعض التعيينات التي تمت في الغرفة في الفترة الأخيرة وفتح ملفات السجلات التجارية المخالفة للقانون وتحويلها للنيابة العامة لتنقية الجداول قبل الانتخابات.

ويقول أسامة الحوتي نسعي جاهدين لاستكمال ما انجزناه في الدورة قبل الماضية بإحياء تخصيص الأرض التي تم سحبها وتفعيل بروتوكول التعاون مع مستشفى بني سويف العسكري لتقديم خدمات علاجية لتجار بني سويف والتدخل لدي الهيئة العامة للاستثمار لحل مشاكل الصرف الصحي بمنطقة بياض العرب الصناعية وإقامة غابة شجرية لتصريف مياه الصرف واستكمال إقامة العديد من المعارض لتوفير السلع من المصدر بسعر التكلفة لرفع المعاناة عن كاهل المستهلك وتفعيل إقامة مركز علمي لتدريب وتأهيل أبناء التجار في مجال اللغات وأنظمة البرمجة بالتعاون مع جامعة بني سويف والعمل علي إقامة سوق للجملة بمحافظة بني سويف وإقامة وحدة لدعم المصدرين والمساهمة في إنشاء وتنمية المنطقة اللوجستية ببني سويف وإقامة مستشفى ونادي للتجار وإنشاء وحدة لدراسة مشكلات التجار والمصنعين من منتسبي الغرفة لوضع الحلول اللازمة لأزمات ومشكلات التجار مع الأجهزة التنفيذية.

وأستكمل أن قائمة التصحيح التي تخوض الانتخابات القادمة تهدف في الأساس لعودة حقوق التجار والدفاع عن مصالحهم خاصة وأنها تضم قامات من التجار المشهود لهم بالكفاءة حيث تضم القائمة كلا من أسامة علي عبد الموجود وشهرته (أسامة الحوتي) وطه عبده محمد سلمان وشهرته (طه عبده) وعصام محمد علي و علي محمد احمد علي وشهرته (على بريقع) ويحي زكريا محمد عثمان وشهرته (يحي فوزي)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى